معدلات التضخم في منطقة اليورو تتراجع على غير المتوقع

 11       11      

على غير المتوقع شهد التضخم في منطقة اليورو تراجع خلال شهر يوليو وفقا لمؤشر أسعار المستهلكين الذي يعد مقياس التضخم الرئيسي في المنطقة التي تضم 19 اقتصاد، الأمر الذي يزيد المزيد من الضغط على البنك المركزي الأوروبي لتجبره على تقديم المزيد من التحفيز للاقتصاد.

القراءة النهائية لمؤشر أسعار المستهلكين السنوي عن شهر يوليو في منطقة اليورو ارتفعت بنسبة 1.0% بعد أن كانت التوقعات تشير إلى ارتفاع بنسبة 1.1 % وذلك بعد أن كانت القراءة التمهيدية تشير إلى ارتفاع بنسبة 1.1% بينما قراءة شهر يونيو كانت مرتفعة بنسبة 1.3%.

القراءة الجوهرية لمؤشر أسعار المستهلكين على المستوى السنوي ارتفعت بنسبة 0.9% دون تغير عن القراءة التمهيدية والتوقعات.

بيانات التضخم قد تزيد التوقعات أن البنك المركزي الأوروبي سيتعين عليه التحرك خلال اجتماعه القادم من أجل تعزيز معدلات النمو والتضخم في منطقة اليورو.

هذا وعلى الرغم من تراجع التضخم إلى أن اليورو استطاع الارتفاع اليوم مقابل الدولار للمرة الأولى في خمس جلسات، ليسجل زوج اليورو مقابل الدولار أعلى مستوى اليوم عند 1.1110 بعد أن افتتح تداولات اليوم عند 1.1092 ليتداول في تمام الساعة 09:49 بتوقيت غرينتش عند 1.1105.

مقالات ذات صلة