هبوط تدريجي في النفط الخام بالرغم من توقعات استمرار خفض الإنتاج من الأوبك

 6       6      

تراجعت أسعار النفط الخام مع بداية تداولات الأربعاء لليوم الثالث على التوالي، وذلك على الرغم من تصريحات وزير الطاقة في دولة الإمارات العربية المتحدة يوم الثلاثاء إن أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) على وشك التوصل إلى اتفاق بشأن تمديد تخفيضات الإنتاج.

وفي حديثه في المنتدى الاقتصادي الدولي للأمريكيتين، قال وزير الطاقة سهيل بن محمد المزروعي إنه بالنظر إلى مخزونات النفط الحالية، ينبغي أن تظل القيود المفروضة على الإنتاج قائمة أو تمدد "على الأقل حتى نهاية العام".

وفي هذا الإطار فقد تراجعت أسعار النفط الخام الأمريكي مع بداية جلسة الأربعاء لتسجل أدنى مستوى منذ بداية الأسبوع عند 52.73 دولار للبرميل وذلك بعد أن افتتح تداولات الأسبوع عند 54.31 دولار للبرميل.

أما عن أسعار خام برنت فقد انخفضت إلى مستويات 62.04 دولار للبرميل وكانت قد افتتحت تداولات الأسبوع عند المستوى 63.54 دولار للبرميل.

جاءت هذه التطورات في إطار ضغوط التوترات التجارية المتصاعدة بين الولايات المتحدة الامريكية والصين، الأزمة التي عرفت بالأزمة التجارية حول زيادة التعريفة الجمركية على واردات بضائع كلا البلدين، وفي هذا الإطار فقد صرح الرئيس "ترامب " لشبكة CNBC الإخبارية بأن الصين سوف تعقد اتفاق جيد مع الولايات المتحدة الأمريكية وأضاف أن الرئيس الصيني إذا لم يحضر قمة مجموعة العشرين في السياسات خلال وقت لاحق من الشهر الجاري ستدخل الولايات المتحدة مزيد من التعريفات الجمركية على السلع الصينية حيز التنفيذ.

من ناحية أخرى فقد صدرت تصريحات سعودية روسية مشتركة حول احتمالية تمديد اتفاقية خفض الإنتاج المنتهية في 30 يونيو الجاري خاصة وأن أسعار النفط كانت قد شهدت تذبذبات شديدة منذ مايو الماضي بلغت خلاله فجوة الأسعار بين أعلى سعر وأدنى سعر 11 دولار للبرميل بين 61 و 72 دولار بالنسبة لخام برنت.

في حين صرح وزير الطاقة الروسي " ألكسندر نوفاك " يوم الإثنين بأنه لا يمكن استبعاد هبوط سعر النفط إلى 30 دولار للبرميل إذا لم يتم تمديد اتفاق النفط العالمي.

كما صرح " بافيل سوروكين " أن الدول المشاركة في الاتفاق الحالي لتخفيض انتاج النفط سوف تصل إلى قرار موحد بشأن ما سوف يحدث بعدد انتهاء الاتفاق الحالي في نهاية يونيو الحالي.

مقالات ذات صلة