ستاندرد آند بورز 500 يدعم البيتكوين وتراجعها كملاذ آمن

 13       12      

صرح توم لي الاستراتيجي الكبير في وول ستريت خلال مقابلة له مع CNBC يوم الجمعة أن مؤشر S&P 500 سيكون داعم لارتفاع أسعار البيتكوين، واستنكر الأمر الشائع في الأسواق بأن المستثمرين يتجهون للبتكوين في أوقات الاضطرابات على أنها ملاذ آمن.

أضاف لي أن المحفز الأكبر خلال الفترة الحالية سيكون من قبل أسواق الأسهم، حيث ستصبح البيتكوين أصل قائم بشكل كبير على المخاطرة عندما تصل أسواق الأسهم إلى أعلى مستوى لها على الأطلاق. وأكد لي كلامه على تزامن ازدهار مؤشر S&P 500 مع انتعاش أسعار البيتكوين خلال مدة لا تتعدى الأربع سنوات، حيث ارتفعت أسعار البيتكوين عندما أرتفع المؤشر بنحو 15%.

يجدر الإشارة إلى أنه إذا نجحت اسواق الأسهم في الوصول إلى أعلى مستوياتها مع تعاون التطورات الحالية في الأسواق العالمية من استمرار دعم البنوك المركزية واتجاه الحرب التجارية بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين نحو التهدئة بالإضافة لإعادة الأمل فيما يخص البريكست، فإن النتيجة المتوقعة حسب ما قاله لي أن السيولة ستتجه بقوة نحو البيتكوين.

على صعيدٍ آخر قامت مجموعة CME بتقديم التماسات إلى المنظمين في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك سعياً منها للسماح لعملائها بمضاعفة مراكز الشراء على العقود الآجلة للبتكوين لديهم. إذا نجح هذا الأمر فسيحصل كل مستثمر على حد شهري قدره 2000 في الشهر بدلاً من 1000 عقد وهو الرقم الحالي.

يُذكر أن هذه الخطة تأتي بعد النمو الملحوظ في الطلب على عقود البيتكوين. وسعياً لتقديم مرونة إضافية للتداول على عقود البيتكوين والتحوط من مخاطر أسعار البيتكوين المتقلبة ظهرت هذه المطالبات.

من ناحية أخرى إذا ألقينا الضوء على مسيرة عقود البيتكوين سنلاحظ أن CME واحدة من اوائل داعمي العقود الآجلة للبتكوين، حيث أطلقت أولى عقودها في أواخر 2017. والآن حظيت باهتمام كبير وتوسع سوقها.

يتجه الآن البيتكوين إلى الصعود بينما تُشير القراءات الحالية لتراجع باقي العملات الرقمية، حيث وصل سعر البيتكوين اليوم بحلول الساعة 12:17 بتوقيت غرينتش إلى 10319.51 دولار، ليرتفع بذلك بنسبة 0.91%. من ناحية أخر انخفض الإيثريوم والريبل بنسبة 0.08% و0.45% على التوالي، لتصل اسعارهم إلى 179.26 دولار و10945 دولار على التوالي.

مقالات ذات صلة