الأسهم الأسيوية تتراجع وسط ارتفاع المخاوف بشأن النزاع الجمركي

 10       10      

شهدت الأسهم الأسيوية تراجعاً ملحوظاً خلال تداولات اليوم الأربعاء متأثرة بارتفاع وتيرة المخاوف التي تجددت مؤخراً بشأن النزاع التجاري القائم بين الولايات المتحدة الامريكية والصين بالإضافة إلى القلق الزائد بشأن الركود العالمي المتوقع، كل هذا من شأنه أن يدفع المستثمرين في التخلص من الاصول المحفوفة بالمخاطر.

أغلق مؤشر نيكاي 225 الياباني على انخفاض تصل نسبته إلى 0.28% ليصل بذلك إلى مستويات 20618.57 نقطة، في حين وصل إلى أدنى مستوياته خلال الجلسة بتراجع تصل نسبته إلى 0.6%. من ناحية أخرى أغلق مؤشر كوسبي لكوريا الجنوبية على ارتفاع طفيف تصل نسبته إلى 0.22%، عند مستويات 1964.65 نقطة.

انخفض المؤشر الصيني شينغهاي بنسبة طفيفة أيضاً تصل إلى 0.06% عند مستويات 9322.75 نقطة.

على صعيدٍ آخر من النزاع التجاري القائم بين الولايات المتحدة والصين فلم يُظهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أي علامات لنيته في التراجع عن تصعيد الحرب بينه وبين الصين.

 من ناحية أخرى كان قد صرح في وقت سابق من يوم الثلاثاء أنه يتعين عليه التصدي للصين في حربهم القائمة حتى لو تسبب ذلك في أضرار للاقتصاد الأمريكي على المدى القصير، وأضاف أن بكين كانت تتعمد إلحاق الضرر بالاقتصاد الأمريكي لعقود طويلة.

يجدر الإشارة إلى ان هذه التصريحات التي ادلى بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جاءت بعد موافقة من قبل حكومته ببيع طائرات مقاتلة لتايوان بقيمة تصل إلى 8 مليار دولار مما سيقوم بدوره في إثارة غضب بكين وتعثر عملية التوصل إلى حل وسط يُرضي طرفي النزاع التجاري.

على صعيدٍ آخر وبعيداً عن تأثيرات التطورات الخاصة بالنزاع التجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، كان لزيادة التطورات في هونغ كونغ وبريطانيا وإيطاليا دور كبير في زيادة عدم اليقين التي سيطرت على المستثمرين في الأسواق العالمية.

زاد احتمال إجراء انتخابات جديدة في إيطاليا بعد استقالة رئيس وزرائها من حالة التوتر العام، مما كان له تأثيره السلبي على تراجع عائدات السندات الإيطالية.

يذهب المستثمرين بتركيزهم إلى ما ستؤول إليه الأمور بعد محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي المقرر اعلانه اليوم بالإضافة إلى ندوة جاكسون هول في وقت لاحق من هذا الاسبوع.

مقالات ذات صلة