جراف العملات

الإنتاج الصناعي في ألمانيا يشير مجدداً إلى التعافي

الإنتاج الصناعي ألمانيا

صدر عن مكتب الإحصاء الألماني اليوم بيانات عن مؤشر الإنتاج الصناعي عن شهر مايو ليظهر تعافي جديد في أداء القطاع الرئيسي في أكبر اقتصاد في أوروبا وهو القطاع الصناعي، الأمر الذي يؤكد أن الاقتصاد الألماني قد بدأ مرحلة التعافي والتي قد تستغرق فترة أطول من الوقت.

مؤشر الإنتاج الصناعي عن شهر مايو شهد ارتفاع بنسبة 7.8% مقارنة مع انخفاض سابق في شهر ابريل بنسبة 17.5% وكان قد تم تعديله من انخفاض بنسبة 17.9% بينما أشارت التوقعات إلى ارتفاع بنسبة 11.0%.

 

توسع الإنتاج للسلع الرأسمالية بنسبة 27.6 في المائة والسلع الاستهلاكية بنسبة 1.4 في المائة بينما انخفض بنسبة 0.1 في المائة للسلع الوسيطة. وبالرغم من ذلك يظل الإنتاج الصناعي في شهر مايو منخفض بما نسبته 19 في المائة مقارنة مع شهر فبراير، وهو الشهر السابق لفرض إجراءات الإغلاق.

ارتفع الإنتاج في صناعة السيارات بشكل ملحوظ بعد مستوى منخفض للغاية في أبريل. ومع ذلك لا يزال أقل بقليل من 50 بالمائة عما كان عليه في فبراير 2020. كما زاد إنتاج الطاقة 1.7 بالمائة والبناء 0.5 بالمائة، وعلى أساس سنوي انخفض الإنتاج الصناعي بنسبة 19.3 في المائة.

هذا وتتوقع الحكومة الألمانية انكماش الاقتصاد بنسبة 6.3٪ هذا العام، وهو أسوأ ركود تشهده البلاد منذ الحرب العالمية الثانية.

ومع ذلك فإن الشركات متفائلة حيث أظهر مسح أجراه معهد Ifo أن الشركات تتوقع زيادة إنتاجهم في الأشهر الثلاثة المقبلة.

من جهة أخرى تساعد الحكومة الاقتصاد على تجاوز الأزمة من خلال حزم الإنقاذ والتحفيز الضخمة، لتشجيع الشركات على إبقاء الموظفين على جدول الرواتب خلال فترة الانكماش الاقتصادي.

شارك المقال