اخبار العملات

تدهور قطاع الخدمات في منطقة اليورو وتماسك القطاع الصناعي

الخدمات منطقة اليورو

أعلنت منطقة اليورو اليوم بيانات عن أداء القطاع الصناعي وقطاع الخدمات في دول المنطقة خلال شهر أكتوبر، لتشهد الاقتصاديات الكبرى تراجع في أداء قطاع الخدمات بشكل ملحوظ بسبب آثار الموجة الثانية لجائحة كورونا، بينما يستمر القطاع الصناعي في التماسك.

مؤشر مدراء المشتريات الذي يعد مقياس أداء القطاعات الاقتصادية ويتخذ من المستوى 50 نقطة أساس وحد فاصل بين النمو والانكماش، اظهر ارتفاع أداء القطاع الصناعي في منطقة اليورو خلال شهر أكتوبر بقيمة 54.4 من القراءة السابقة 53.7 وكانت التوقعات عند 53.0.

أما عن مؤشر مدراء المشتريات لقطاع الخدمات فجاء بقيمة 46.2 من القراءة السابقة بقيمة 48.0 بينما كانت التوقعات بقيمة 47.1.

في ألمانيا استمر القطاع الصناعي في الأداء الإيجابي وسجل 58.0 بينما كانت القراءة السابقة عند 56.4 وتم تعديل هذه القراءة من 56.6 بينما كانت التوقعات بقيمة 55.0. من جهة أخرى سقط قطاع الخدمات في الانكماش وسجل 48.9 من القراءة السابقة عند 50.6 وكانت التوقعات عند 49.6.

أيضا الانكماش أصاب قطاع الخدمات في فرنسا لتأتي قراءة المؤشر بقيمة 46.5 من 47.5 وكانت التوقعات عند 47.0، بينما استقر القطاع الصناعي عند 51.0 وكانت القراءة السابقة بقيمة 51.2.

ارتفع اليورو خلال تداولات اليوم مقابل الدولار وسجل اعلى مستوى عند 1.1853 بينما قد افتتح جلسة اليوم عند 1.1811 يأتي هذا بعد انخفاض كبير بداية جلسة اليوم لليورو ليسجل أدنى مستوى في 3 جلسات عند 1.1785 قبل أن يعود إلى الارتفاع.

شارك المقال