اخبار العملات

الإسترليني يتلقى الدعم من انتعاش القطاع الصناعي البريطاني

بريطانيا الاسترليني

انتعش أداء الجنيه الإسترليني أمام باقي العملات الرئيسية اليوم الجمعة عقب صدور بيانات مؤشر مديري المشتريات الخدمي والصناعي للمملكة المتحدة والتي جاءت على نحو جيد وأعلى من توقعات السوق خلال الشهر الجاري.

أوضحت القراءة الأولية لمؤشر مديري المشتريات الصناعي للاقتصاد البريطاني خلال شهر فبراير الجاري، ارتفاع المؤشر إلى 51.9 نقطة، لتخالف تلك المستويات توقعات الاسواق التي تمحورت حول مستوى 49.7 نقطة فقط. يُذكر أيضاً أن القراءة السابقة للمؤشر جاءت عند 49.8 نقطة وتم تعديلها إلى 50.0.

من جانبه سجل مؤشر مديري المشتريات الخدمي للمملكة المتحدة نمواً خلال نفس الفترة، حيث استقرت القراءة الأولية عند مستوى 53.3 نقطة بعد أن كانت في القراءة السابقة له عند 52.9 نقطة وتم تعديلها إلى 53.9. من ناحية أخرى كانت توقعات الأسواق تنحسر حول 53.4 نقطة فقط.

على صعيدٍ آخر كانت لتلك البيانات الجيدة تأثيرها القوي على أداء الجنيه الإسترليني أمام باقي العملات الرئيسية، وخاصةً أنه عانى من التدهور الملحوظ خلال الأربع جلسات الماضية.

ارتفع الجنيه الإسترليني أمام نظيره الدولار الأمريكي خلال تعاملات اليوم، حيث وصل إلى مستويات 1.2910 بحلول الساعة 10:21 بتوقيت غرينتش. في حين افتتح الزوج جلسة اليوم عند مستويات 1.2882. يجدر الإشارة إلى أن أعلى مستوى وصل إليه الإسترليني أمام الدولار عند 1.2926.

شارك المقال